الاثنين، 9 سبتمبر، 2013

أبعاد تشكيلية - تأليف : فتحي العريبي - رقم (12)

-
مخطوط كتاب : ( أبعاد تشكيلية ) - البعد رقم (12) - تأليف : فتحي العريبي
ناشط تشكيلي ليبي مستقل - رئيس تحرير مجلة : كراسي
http://www.kraassi.com/
-
هذه النقط السوداء في سماء هذه اللوحة ما هي إلا سرب عصافير تهيم الآن في جو السماء ما يمسكها  إلا الله ، ثم تتلاشي هذه العصافير بعيدا إلي نقط متناهية في الصغر ، من هنا تتكون رؤية الفنان ، بل حصيلته البصرية ، وهذه الرؤية الثاقبة تؤكد قانونا هندسيا ولها وظيفة إيجابية بالنسبة للأثر التشكيلي
-
فكل ما نراه خلال حياتنا من صور متعددة نختزنه في عقلنا الباطن ، وبكل بساطة نربطه عند رؤيتنا له برمز أو مدلول ، غير أن هذا الرمز أو المدلول لا يمكن أن يتحقق إلا إذا كانت هذه النقطة أو النقط يحددها قانون هندسي أو رياضي في علاقتها بمساحة الصفحة وإلا عجزت هذه النقاط عن أن تعطينا أي راحة حسية أو توصل لنا أي معني سوي الركاكة والرتابة
-
ومن دراستي لسيكولوجية النقطة في مجال التصوير الضوئي ألخصها في هذه الأرقام :
(1)- من الممكن أن تكون النقطة ثقبا
(2)- من الممكن أن تكون النقطة حجما
(3)- من الممكن أن تكون النقطة  مساحة
(4)- من الممكن أن تكون النقطة طفولة شيء
(5)- من المكن ا، تكون النقطة أفول شيء
(6)- من الممكن أن تكون النقطة قوي مفصولة نتيجة لقوي مركزية طاردة
(7)- من الممكن أن تكون النقطة مركزا لتجميع قوي ، أي تجميع اتجاها ت خطوط ، في هذه الحالة تكون النقطة وظيفتها سلبية وما حولها من قوي أو اتجاهات تقوم بالدور الإيجابي
(8)- ومن الممكن أن تكون النقطة نقطة إشعاع وهنا تكون النقطة قيمة ايجابية بينما الأرضية التي تقوم عليها أو الفراغ الذي حولها يكون بمثابة القوي السلبية
-


هناك تعليق واحد:

  1. المبدع / فتحي العريبي
    بعد التحية و الإعجاب
    إسمح لي أن أضيف نقطة تاسعة ...
    9- من الممكن أن تكون النقطة نهاية .. نهاية جملة أو نهاية حياة .. ومن الممكن أن تكون النقطة بداية جديدة .. لعل النقطة قدر أو مصير أو لعلها سر لم نسبر غوره بعد .. ففي هذا الشيء المتناهي تكمن آفاق كبيرة .. ألست معي ؟
    وبعد نقطة من أول السطر

    مع خالص مودتي واحترامي .

    أحيك / عبدالحفيظ أبوغرارة

    ردحذف